9 أخطاء شائعة يجب تجنبها عند بدء عمل تجاري جديد

بدء عمل تجاري جديد

 

 

 

يتطلب بدء عمل تجاري جديد العمل الجاد والوقت والإيرادات واستثمار الجهد. ويشمل التخطيط وإجراء أبحاث السوق واتخاذ القرارات المالية واكتساب المعرفة المناسبة في المجالات ذات الصلة.

 

 

يعد ضمان التوثيق المناسب واستيفاء المتطلبات القانونية جزءاً لا يتجزأ من التطوير الاستراتيجي. لكن العملية يمكن أن تكون مطلة على الأخطاء. إذا فشلت في استهدافها وإزالتها بشكل استباقي، فقد تواجه عواقب سلبية في سير العمل.

 

 

 

9 أخطاء شائعة يجب تجنبها عند بدء عمل تجاري جديد

 

 

 

إهمال وضع خطة عمل قبل بدء عمل تجاري جديد

 

 

 

يفشل العديد من رواد الأعمال المبتدئين في إعداد خطة عمل. لا يلزم أن يكون هذا المستند طويلاً أو مفصلاً بشكل خاص. لكن أخذ الوقت الكافي لرسم خطة عمل سيساعد في الحفاظ على اتساق جهودك، ويكون بمثابة نقطة حشد لفريقك ويعطي معالم لقياس تقدمك.

 

 

 

عدم كفاية الإعداد والموارد المالية

 

 

 

من الشائع أن يهمل رواد الأعمال التخطيط المالي ويقللوا من حجم رأس المال الذي سيحتاجون إليه لتأسيس أعمالهم وتشغيلها. غالباً ما تكون النتيجة تمويلاً غير كافٍ لتحقيق أهدافك و / أو ضغوطاً نقدياً تماماً كما تخطو الشركة خطواتها.

 

 

لتجنب مثل هذه المشاكل، تأكد من إعداد التوقعات المالية لعملك الجديد، خاصةً لأول 12 شهراً. يمكن أن يساعدك هذا أيضاً في تأمين التمويل والاستثمارات.

 

 

 

عدم رصد التقدم والتكيف

 

 

 

خطة عملك والتوقعات المالية تجمع الغبار. اجعلهم مستندات حية من خلال المراقبة المستمرة لتقدمك وتحديث خطتك وتوقعاتك.

 

 

 

الخوف من الفشل

 

 

 

الخوف من الفشل يمكن أن يشل حركتك وبالتالي يقاوم حركتك إلى الأمام. للتغلب على خوفك من الفشل، عليك أن تتقبله كجزء من العملية.

 

 

الفشل هو مفتاح نجاحك. واجه رواد الأعمال الناجحون العديد من الإخفاقات قبل أن يكتشفوا نجاحهم الكبير. إنه جزء لا مفر منه من التعلم.

 

 

تحديد نقاط الضعف من فشلك سيوجهك نحو النجاح. العزم هو الشيء الذي يلعب دوراً مهماً هنا. احتضن فكرة الفشل وفكر فيها في الوقت المناسب للوصول إلى إمكاناتك الكاملة.

 

 

تحديد السعر الخطأ

 

 

 

لا تخطئ في تحديد أسعارك بناءً على رسوم المنافسة فقط. من المهم أن تبحث في التكاليف بالتفصيل لكل منتج من منتجاتك عند تحديد السعر المطلوب تحصيله. أيضاً، راقب التكاليف الفعلية كلما تقدمت لإجراء أي تعديلات لازمة.

 

 

 

تجاهل التكنولوجيا

 

 

 

تتخلف الشركات الكندية عن نظيراتها الأمريكية في استثمارات التكنولوجيا وهذا يؤثر على إنتاجيتنا. تأكد من التفكير في كيف يمكن للتكنولوجيا أن تؤتي ثمارها لعملك من خلال النمو والكفاءة والربحية المحسّنة.

 

 

 

إهمال التسويق عبر الإنترنت

 

 

 

تأكد من التفكير في طرق لتسخير الإمكانات التسويقية للإنترنت. على سبيل المثال، يمكن أن تكون الإعلانات على منصات وسائل التواصل الاجتماعي وسيلة فعالة من حيث التكلفة وسهلة لاستهداف قطاعات معينة من السوق.

 

 

 

عدم التعلم

 

 

 

عندما تبدأ عملك التجاري، تعلم من أخطائك الأولية واستخدمها لتوجيه نجاحك في نهاية المطاف. تذكر أن العديد من رواد الأعمال الفائزين فشلوا في محاولاتهم الأولى، لكنهم عادوا لتزدهر بعد دراسة الخطأ الذي حدث والتحسن.

 

 

 

تحاول أن تفعل أكثر من اللازم، في وقت قريب جدا

 

 

 

قد لا تكون عقلية "سريع جداً وغاضب جداً" هي الطريقة الصحيحة التي يجب عليك اتباعها. لن يؤدي التحرك بسرعة كبيرة إلى إرهاقك فحسب، بل سيؤدي إلى استنفاد مواردك بسرعة.

 

 

تحلى بالصبر، ولكن مستجيباً للتغيرات في ظروف السوق والتكيف مع أحدث التقنيات لأتمتة العمليات وتبسيطها. إذا كنت تخطط لمسافة طويلة المدى، فيجب أن تسرع نفسك وتجنب نشر نفسك أكثر من اللازم. لا تتدخل لتوسيع نطاق عملك بسرعة؛ بدلاً من ذلك، أعط الأولوية للاستقرار عند بدء فكرة عمل.

 

 

 

يجب أن يكون صاحب العمل مستعداً للتعامل مع قضايا مثل المحاسبة وكشوف المرتبات والموارد البشرية وإدارة الموظفين وتطوير العلاقات مع العملاء والعملاء والموردين والحفاظ عليها. إذا كانت أي من هذه المهام أو جميعها لا تروق لك على الإطلاق، فاستعد للعثور على الأشخاص المناسبين لتفويضهم لهم.

 

 

في النهاية، لن تكون مستعداً لتحقيق أفضل نجاح إذا تعثرت في جوانب العمل التي لا تروق لك. علاوة على ذلك، فإن التركيز الشديد على الجانب الإداري للعمل يمكن أن ينتقص من العناصر الإبداعية التي يمكنك أنت فقط القيام بها.

شارك معنا

سحابة الكلمات الدليلة
اضف تعليقك الأن
من فضلك قم بتسجيل الدخول للتمكن من اضافه تعليق
لا يوجد تعليقات على هذا المقال